التخطي إلى المحتوى

انتشر مؤخراً ظهور أكلات مصنوعة من لحوم نيئة أو غير مكتملة التسوية ويتناولها الكثير من الناس رغبة في التجديد ولأنها لا تحتوى على نسبة كبيرة من الدهون على حسب رؤية البعض، وقد حذر العديد من الأطباء من تناول اللحوم النيئة حيث تحتوى على بكتريا ضارة لا تموت إلا بالغلي والتسوية الكاملة وفي حالة عدم طبخ اللحوم تنتقل هذه البكتريا إلى الإنسان وتسبب الكثير من المشاكل وقد لا تظهر إلا في وقت لاحق.

تناول اللحوم النيئة:

لقد اعتادت بعض الشعوب تناول اللحوم النيئة كوجبة أساسية منذ آلاف السنين مثل اليابان والصين وقد أشارت بعض الأبحاث أن هذه اللحوم تكون خالية من الكوليسترول لذلك فأنها مفيدة وغير ضارة كما تعمل على تقليل الدهون في الجسم، وعلى الرغم من ذلك إلا أن اللحم النيئ له الكثير من الأضرار حيث يحتوى على جراثيم وبكتريا ضارة يلزمها وقت طويل حتى تموت، وأصبح هناك جدلاً كبيراً حول فوائد وأضرار اللحم النيئ ويدلل المؤيدين لذلك الأمر بأن الدول التي تتناول اللحوم النيئة هي دول معمرة ولا يعاني سكانها من الأمراض.

أضرار تناول اللحم النيئ:

قد تبدو وجبات اللحوم النيئة والغير مكتملة التسوية شهية وذات طعم جميل ولكن يجهل الكثير من الناس مخاطر هذا الأمر على المدى البعيد والقريب، ولعل الجميع يعلم أن اللحوم تحتوي على جرثومة نشطة لا يمكن التخلص منها إلا عن طريق الطهي الكامل ولكن ما لا يعرفه الناس أضرار هذه البكتريا وما تسببه داخل الجسم.
وقد أثبتت الدراسات أن هذه الجرثومة الخطيرة تنتقل من الحيوان إلى الإنسان عن طريق الطعام وتسبب الكثير من الأمراض وهي موجودة في كافة انواع اللحوم الحمراء والبيضاء وتسمى جرثومة البروسيللا، ومن الأضرار التي يسببها تناول اللحم النيئ:

  • تتوغل البكتريا والجراثيم الموجودة في اللحم النيئ في جسم الإنسان وتسبب وجود الدودة الشريطية والتي تصيب الإنسان بالتعب والألم المستمر.
  • الغثيان بصورة متكررة بدون سبب.
  • آلام المعدة والجهاز الهضمي نظراً لأنها صعبة الهضم.
  • تعد من أسباب الإصابة بسرطان المعدة.
  • تؤثر على الكبد والكلى وقد تؤدي إلى التلف.
  • تؤدي هذه اللحوم إلى فقدان الشهية مما يسبب فقدان الوزن بشكل ملحوظ بطريقة غير صحية.

أما أشهر أضرار اللحم النيئ فهو الإصابة ببكتريا العطيفة وهي بكتريا ضارة تنتقل من اللحوم إلى جسم الإنسان وتسبب عدة أعراض منها الغثيان والإسهال وفقدان الوزن وعدم التركيز، وتستمر أعراض هذه العدوى من أسبوع إلى عشرة أيام حسب الحالة وتسبب الحمى وآلام شديدة في المعدة والبطن ويلزم علاجها تناول مشروبات ساخنة.

أضرار اللحم النيئ للمرأة الحامل:

لاشك أن مرحلة الحمل من أصعب المراحل التي تمر بها المرأة وتحاول الحفاظ على صحتها وتناول الأطعمة المفيدة ومع انتشار مأكولات مصنوعة من اللحوم النيئة أصبح هناك تخوف من السيدات الحوامل ويتساءلن عن خطورة هذه اللحوم وهل هي مسموح بها أم لا، وقد أجمع العديد من الأطباء على خطورة تناول اللحوم النيئة للمرأة الحامل حيث أنها غير مفيدة ولها الكثير من الأضرار ومنها:

  • تزيد من تقلصات البطن والمعدة.
  • قد تتسبب في وصول جراثيم وبكتريا من هذه اللحوم إلى الجنين مما يسبب العديد من المشكلات.
  • تزيد من حدة الغثيان والتقيؤ وتسبب الإسهال.
  • لا تمد الجسم بالتغذية المناسبة.
  • تتعرض المرأة إلى الإجهاض في بعض الأحيان.

ونظرا لهذه الأضرار فمن الأفضل الابتعاد عن تناول اللحم النيئ في هذه الفترة للحفاظ على الصحة العامة، كما أنك يجب عليك أن تنصح جميع من حولك بهذا.