التخطي إلى المحتوى

كلير أوستن يعتبر واحد من أبرز الكتاب والمبدعين، كما أنه يعد حافزًا كبير بالنسبة للعديد من الأشخاص نتيجة للنجاح الذي تمكن من تحقيقه، كما انهم يقولون إنه دافع يجعلهم في سعادة عندما يقرءون كلماته، فهو يمنحهم دافع على العيش ومواجهة العديد من الصعوبات، كما أنه كانت يقوم بضبط مهاراتهم خطوة خطوة، كان كلير أوستن فليسوف كبير ولد في تركيا وهو في الأصل تركي.

 

الخطوة الاولى لتنظيم وقتنا هي ان نحدد الاشياء و العادات التي تتسبب في اهدار هذا الوقت ، و ذلك للتخلص منها تباعاً … على سبيل المثال : مشاهدة التلفزيون لاوقات طويلة ، ساعات النوم الزائدة ، تأجيل الاعمال دون مبرر … الخ

— كلير أوستن

انظر الى الحياة بتفاؤل .. التذمر و الشكوى من المشاكل التي تعترض طريقنا يستهلك تفكيرنا و وقتنا دون طائل

— كلير أوستن

عليك بترويض مكالماتك الهاتفية .. فلا تسمح لها بأن تحتل حيزاً كبيراً من وقتك ، و اختصر ما هو غير ضروري منها

— كلير أوستن

اتقان ( فن القراءة السريعة) يتيح لك الانتهاء من قراءة أكداس الاوراق المتراكمة أو الكتب اوالملفات التي يجب انهاءها بسرعة .. ابحث عن العناوين المهمة ، اقرأ مجموعة كلمات سوية و ليس الواحدة تلو الاخرى ، تجنب قراءة الكلمات بصوت عال ، استخرج المعلومات الاساسية و لا تستغرق في التفاصيل

— كلير أوستن

ترتيب كل اشياءك و مقتنياتك في مكانها الصحيح يساعدك في ايجادها بسهولة ساعة احتياجك لها ، مما يوفر لك قدراً مهماً من الوقت ، و بعكسه سوف تضيع وقتاً غير قليل في البحث عن ما تحتاج اليه

— كلير أوستن

تفويض الآخرين ممن تثق بهم ، و تكليفهم ببعض أعمالك يسمح لك بالتفرغ للاعمال الرئيسية . على شرط أن تشرح ما يجب القيام به بوضوح شديد ، مع الاتفاق على حد أقصى لانهاء المهمات .. احذر من المبالغة في الاتكال على الآخرين

— كلير أوستن